الرب راعى
أهلا بك عضو جديد فى أسرة منتدى الشباب المسيحى

الرب راعى

ترانيم ، افلام ، تاملات ، الكتاب المقدس ، معجزات ، وعظات ، سير قديسيين ، ألحان ، قداسات
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

إدارة منتدى الرب راعى ...

تستقبل طلبات الإشراف للمنتدى



شاطر | 
 

  الله يريدك معه رغم رفضك له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
† Mina †
Admin
avatar

عدد المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 25/10/2012

مُساهمةموضوع: الله يريدك معه رغم رفضك له    2014-01-24, 8:51 pm


الله يريدك معه رغم رفضك له
أعمال الرسل ٧
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
1 فقال رئيس الكهنة اترى هذه الامور هكذا هي. 2 فقال ايها الرجال الاخوة والاباء اسمعوا.ظهر اله المجد لابينا ابراهيم وهو في ما بين النهرين قبلما سكن في حاران 3 وقال له اخرج من ارضك ومن عشيرتك وهلم الى الارض التي اريك‏. 4 فخرج حينئذ من ارض الكلدانيين وسكن في حاران.ومن هناك نقله بعد ما مات ابوه الى هذه الارض التي انتم الان ساكنون فيها. 5 ولم يعطه فيها ميراثا ولا وطاة قدم ولكن وعد ان يعطيها ملكا له ولنسله من بعده ولم يكن له بعد ولد. 6 وتكلم الله هكذا.ان يكون نسله متغربا في ارض غريبة فيستعبدوه ويسيئوا اليه اربع مئة سنة. 7 والامة التي يستعبدون لها سادينها انا يقول الله.وبعد ذلك يخرجون ويعبدونني في هذا المكان. 8 واعطاه عهد الختان وهكذا ولد اسحق وختنه في اليوم الثامن.واسحق ولد يعقوب ويعقوب ولد رؤساء الاباء الاثني عشر. 9 ورؤساء الاباء حسدوا يوسف وباعوه الى مصر وكان الله معه 10 وانقذه من جميع ضيقاته واعطاه نعمة وحكمة امام فرعون ملك مصر فاقامه مدبرا على مصر وعلى كل بيته

11 ثم اتى جوع على كل ارض مصر وكنعان وضيق عظيم فكان اباؤنا لا يجدون قوتا. 12 ولما سمع يعقوب ان في مصر قمحا ارسل اباءنا اول مرة. 13 وفي المرة الثانية استعرف يوسف الى اخوته واستعلنت عشيرة يوسف لفرعون. 14 فارسل يوسف واستدعى اباه يعقوب وجميع عشيرته خمسة وسبعين نفسا. 15 فنزل يعقوب الى مصر ومات هو واباؤنا 16 ونقلوا الى شكيم ووضعوا في القبر الذي اشتراه ابراهيم بثمن فضة من بني حمور ابي شكيم. 17 وكما كان يقرب وقت الموعد الذي اقسم الله عليه لابراهيم كان ينمو الشعب ويكثر في مصر 18 الى ان قام ملك اخر لم يكن يعرف يوسف. 19 فاحتال هذا على جنسنا واساء الى ابائنا حتى جعلوا اطفالهم منبوذين لكي لا يعيشوا

20 وفي ذلك الوقت ولد موسى وكان جميلا جدا.فربي هذا ثلاثة اشهر في بيت ابيه. 21 ولما نبذ اتخذته ابنة فرعون وربته لنفسها ابنا. 22 فتهذب موسى بكل حكمة المصريين وكان مقتدرا في الاقوال والاعمال. 23 ولما كملت له مدة اربعين سنة خطر على باله ان يفتقد اخوته بني اسرائيل. 24 واذ راى واحدا مظلوما حامى عنه وانصف المغلوب اذ قتل المصري. 25 فظن ان اخوته يفهمون ان الله على يده يعطيهم نجاة.واما هم فلم يفهموا. 26 وفي اليوم الثاني ظهر لهم وهم يتخاصمون فساقهم الى السلامة قائلا ايها الرجال انتم اخوة.لماذا تظلمون بعضكم بعضا. 27 فالذي كان يظلم قريبه دفعه قائلا من اقامك رئيسا وقاضيا علينا. 28 اتريد ان تقتلني كما قتلت امس المصري. 29 فهرب موسى بسبب هذه الكلمة وصار غريبا في ارض مديان حيث ولد ابنين

30 ولما كملت اربعون سنة ظهر له ملاك الرب في برية جبل سينا في لهيب نار عليقة. 31 فلما راى موسى ذلك تعجب من المنظر.وفيما هو يتقدم ليتطلع صار اليه صوت الرب 32 انا اله ابائك اله ابراهيم واله اسحق واله يعقوب.فارتعد موسى ولم يجسر ان يتطلع. 33 فقال له الرب اخلع نعل رجليك لان الموضع الذي انت واقف عليه ارض مقدسة. 34 اني لقد رايت مشقة شعبي الذين في مصر وسمعت انينهم ونزلت لانقذهم.فهلم الان ارسلك الى مصر

35 هذا موسى الذي انكروه قائلين من اقامك رئيسا وقاضيا هذا ارسله الله رئيسا وفاديا بيد الملاك الذي ظهر له في العليقة. 36 هذا اخرجهم صانعا عجائب وايات في ارض مصر وفي البحر الاحمر وفي البرية اربعين سنة

37 هذا هو موسى الذي قال لبني اسرائيل نبيا مثلي سيقيم لكم الرب الهكم من اخوتكم.له تسمعون. 38 هذا هو الذي كان في الكنيسة في البرية مع الملاك الذي كان يكلمه في جبل سينا ومع ابائنا.الذي قبل اقوالا حية ليعطينا اياها. 39 الذي لم يشا اباؤنا ان يكونوا طائعين له بل دفعوه ورجعوا بقلوبهم الى مصر 40 قائلين لهرون اعمل لنا الهة تتقدم امامنا.لان هذا موسى الذي اخرجنا من ارض مصر لا نعلم ماذا اصابه. 41 فعملوا عجلا في تلك الايام واصعدوا ذبيحة للصنم وفرحوا باعمال ايديهم. 42 فرجع الله واسلمهم ليعبدوا جند السماء كما هو مكتوب في كتاب الانبياء.هل قربتم لي ذبائح وقرابين اربعين سنة في البرية يا بيت اسرائيل. 43 بل حملتم خيمة مولوك ونجم الهكم رمفان التماثيل التي صنعتموها لتسجدوا لها.فانقلكم الى ما وراء بابل


++++++++++++++++++++++++++++++++++++

(ع 1-19 من ابراهيم الي موسي )
-انطلق استفانوس في خطبة طويلة عن علاقة إسرائيل بالله. وقد أوضح من تاريخ العهد القديم، أن اليهود يرفضون على الدوام رسالة الله وأنبياءه، وأن ذلك المجلس قد رفض المسيح، ابن الله.

لقد شعر إسطفانوس أنهم لفقوا ضده التهم، ونظر للماضى فوجد أن اليهود فعلوا هذا مع كل الأنبياء، وفعلوا هذا بموسى إذ رفضوه وهو مخلصهم، وفعلوا هذا بالمسيح الذى تنبأ عنه موسى فى تث 18، وأباؤهم فعلوا جريمة بأخيهم يوسف.

أراد اليهود أن يحصروا الله داخل دولتهم وشعبهم وهيكلهم فأرجعهم إسطفانوس للبداءة إذ إختار الله إبراهيم من خارج أرض الميعاد، وكان بلا ناموس ولا هيكل بل أن موسى تربى غريباً فى مصر وعاش غريباً فى سيناء، وكلمه الله فى سيناء ولم يدخل أرض الميعاد. وحينما طلب داود بناء هيكل قال له الله وهل الله يسكن فى داخل بناء 1مل 27:8. بل ان الله إختار أولاً خيمة تطوى وتفرد وحيثما تفرد يقدمون العبادة فما أهمية الهيكل. ففى أى مكان إذاً يمكن أن نقدم العبادة الله.

- أوضح استفانوس في قصة يوسف ان شعب بني اسرائيل كان يزداد في العدد بمصر حتى ان أحد الملوك الذين حكموا بعد يوسف حاول بطرق مختلفة و حيل شريرة أن يقضي على يهود مصر بقتل أطفالهم الذكور فور الولادة حتى ينقرضوا.

+++حقًا ان الشيطان يحارب الكنيسة و يحاول أن ينهي نسلها لكن الله ينقذ شعبه دائمًا في الوقت المناسب فلا تضطرب من هياج الأشرار مهما بدت قوتهم لأن الله بنفسه يحميك بل وتزداد بركته لك في أيام الضيق و الاضطهاد.

الله غني في طرقه ووسائله ليخرجنا من الضيقات. لقد أظهر فوق كل شيء أن الأمة تزايدت جدًا بالمقاومة ضدها، بينما اُستبعدت وأُسيء معاملتها لكي تفنى. وهذا هو عظمة الوعد. فلو أنها نمت في أرضها لم يكن الأمر عجيبًا. ولم يكن هذا لفترة قصيرة حين كانت في أرضٍ غريبة، بل لمدة أربعمائة عام. هنا نتعلم درسًا عظيمًا لفلسفة الاحتمال. لم يعاملهم كسادةٍ بل كعبيدٍ. بل وكأعداء وطغاة، وقد سبق فأخبرهم أنهم ينالون حرية عظيمة، هذا ما يعنيه بالقول: "يخرجون ويعبدونني في هذا المكان" [٧] في حصانةٍ.

( ع 20-43 إساءتهم الي موسي )
-اشار استفانوس الى خدمة موسى لشعب بني اسرائيل والمعجزات الكثيرةالتي تؤكد انه من الله، كما اشار الى نبوة موسى في سفر التثنية (18:15-18)عن المسيح المخلص الذي سيأتي مرسلاً من الله بين الشعب اليهودي وأوصاهم موسى أن يسمعوا له ولكنهم لم يسمعوا بل قاوموة كما عملوا بموسى نفسه.

(ع41) بالرغم من كل هذه البركات التي تسلمها آباؤهم من يد الله خلال موسى، إلا أنهم رفضوا الله ونبيه موسى. اشتهوا الرجوع إلى مصر، إذ طلب الشعب من هرون أن يصنع لهم تمثالاً ذهبيًا لعجل أبيس معبود المصريين (خر32: 16، 18). وقد برروا تصرفهم بأن موسى قد اختفى عنهم، ولا يعلمون شيئًا عن مصيره.

يعمل الله من أجلنا المعجزات العظيمة لكننا ما زلنا نقاومه كما عمل أولئك ؟ فليتنا نتأمل عطايا الله وبركاته في حياتنا لنشكره كل يوم و نطيع وصاياه.

++++++++++++++++++++++++++++++++++
عرفتَ بأن قد تعثّرَ دربي،
فجئتّ إليَّ تقودُ خُطاي،
وتعرفُ أنّي،
بحبِّك ربّي
أهيمُ كصبٍّ وفيك هواي،
وليس لدربي سواك رفيق يا اللهُ يا الله.

نهبتُ الطريقَ أسائلُ عنك
بحَيْرَةِ ضعفي وأوهاميَ،
سمعتُ الخليقةَ تنشد لحناً
لقلبي فتنعش إيمانيَ،
حَلَتْ لي الإقامةُ داخلَ بيتك يا الله،
يا الله.

عرفتَ بأن قد تعثّرَ دربي،
فجئتّ إليَّ تقودُ خُطاي،
وتعرفُ أنّي،
بحبِّك ربّي
أهيمُ كصبٍّ وفيك هواي،
وليس لدربي سواك رفيق يا اللهُ يا الله.

شجاني أنينُ اليتيم يضيعُ
بصخب الحياة ولا من يجيب،
رأيتُ عيونَ الشريد تتيه
وشمسُ المحبّة عنه تغيب،
فأَشرِقْ عليّ بأنوار وجهك يا الله،
يا الله.

إذا غِبتَ عنّي شردتُ بذاتي
غرِقتُ بحزني دهاني الضجر،
وإن كنتَ فيَّ حيَيْتُ
فرحتُ نثرتُ الطيوبَ فرشتُ الزهر،
تطـيب الحياة تطيب بقربك يا الله يا الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alrabra3iya.forumegypt.net
 
الله يريدك معه رغم رفضك له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرب راعى :: † منتدى الكتاب المقدس † :: تأملات الكتاب المقدس-
انتقل الى: